المجتمع المدني بسوسة يثمن مبادرة الزواري ويدعو إلى تكثيف حملات التلقيح

 

  • سوسة – موقع القلعة – كتب /حسن بن علي*

أشاد رجال أعمال ومثقفون وناشطون في المجتمع المدني بسوسة بمبادرة رجل

الأعمال حافظ الزواري بتقديم أكثر من نصف مليار لدعم التجهيزات الطبية بمستشفيات الجهة ودعا هؤلاء إلى تكثيف حملات التلقيح لإيقاف نزيف جائحة الكورونا مثمنين تدخل المؤسسة العسكرية في هذا المجال .
وفي تصريح صحفي لموقع القلعة قال النائب حافظ الزواري أن تقديم مثل هذه المساعدات يندرج في إطار حرص مجمع الزواري على الانخراط الفاعل في مجابهة تداعيات جائحة الكورونا و من منطلق إيمانه الراسخ بأهمية إشعاع المؤسسة الاقتصادية على محيطها الخارجي وأضاف بالقول : ” ان هذا العمل إنساني بامتياز و لا علاقة له بالتجاذبات السياسية التي يعيش على وقعها مجتمعنا اليوم فالظروف الصحية تستوجب من الجميع التحرك الفاعل و الناجع و عدم الاستسهال و التراخي في مقاومة هذا الوباء”
و ختم الزواري تصريحه بالقول “إن معاضدة مجهودات الدولة في الظرف الحساس واجب وطني على كل مواطن يعيش على هذه الأرض الطيبة و المولى عز و جل يقول في كتابه الحكيم :”و هل جزاء الإحسان إلا الإحسان”
و في ذات السياق عبر عدد من ابناء الجهة عن ارتياحهم لمثل هذه المبادرات و قال السيد علي بن يحي رئيس الاتحاد الجهوي للصناعة و التجارة و الصناعات التقليدية بسوسة : ” بادرنا بإبرام اتفاقية مع الجهات المعنية لانتداب 30 ممرضا و خلاص أجورهم من الاتحاد الجهوي لمنظمة الأعراف و قد تحركنا على أكثر من صعيد لتحسيس رجال الأعمال بضرورة التصدي لهذه الجائحة و قد هبوا كالرجل الواحد لمساندة هذا التوجه وعبروا عن استعدادهم لتوفير مختلف التجهيزات الضرورية لمستشفيات الجهة وبدوري أجدد شكري و تقديري إلى كافة نساء و رجال الأعمال بجهة سوسة وما أتاه رجل الإعمال حافظ الزواري دليل واضح على الحس الوطني والإنساني الذي يسكنه ويتقاسمه مع جميع أبناء سوسة ومناضلي منظمة الأعراف أجدد بالمناسبة دعوتي إلى الجميع بضرورة دعم حملات التوعية والتلقيح والمجهود التضامني لإيقاف تداعيات هذه الأزمة .
وقالت السيدة سهام الساحلي ناشطة في المجتمع المدني بسوسة “يثمن مثل هذه المبادرات التي تنم عن حس إنساني مرهف وكذلك دور الجيش الوطني في حملة التلقيح و ندعو كافة رجال الأعمال بالجهة إلى النسج على هذا المنوال فالوضع الصحي حرج للغاية والمطلوب من الجميع هو وحدة الصف في مثل هذا الظرف الحساس .
وجدد السيد مطار الصيد (رئيس جمعية أبناؤنا بسيدي بو علي ) شكره وتقديره لرجل الأعمال حافظ الزواري على هذه المبادرة الإنسانية الرائعة ودعا إلى ضرورة العمل الميداني في مختلف مناطق الولاية للتحسيس بمخاطر هذه الجائحة وخصوصا في المناطق الريفية .
وتوجه رجل الأعمال السيد علي الغدامسي(من القلعة الكبرى ) بنداء إلى كافة أصحاب الشركات والمؤسسات لمساندة مجهودات وزارة الصحة في التصدي لمخاطر هذه الجائحة و أكد أن مبادرة الزواري هي مثال يحتذى وعلى جميع السلط المعنية تكثيف الحملات التحسيسية لإيقاف نزيف هذا الوباء وجدد تقديره لما تقوم به المؤسسة العسكرية من مجهود كبير في حملة التلقيح .
ودعت السيدة نزيهة البجاوي من (القلعة الصغرى )جميع المواطنين إلى عدم الاستهتار و التراخي في إتباع الإجراءات الوقائية وتأجيل مواكب الأعراس و الأفراح والمهرجانات وغيرها إلى وقت لاحق وثمنت مبادرة رجل الأعمال حافظ الزواري في تمويل اقتناء تجهيزات طبية لفائدة مستشفيات سهلول و فرحات حشاد بسوسة والقلعة الكبرى وعلى أن يعمل أبناء الجهة كل من موقعه في دعم هذا المجهود .
وبدوره رحب الأستاذ محمد علي بن عامر نائب رئيس جمعية علوم و تراث بالقلعة الكبرى بمبادرة ابن القلعة البار حافظ الزواري معتبرا أن الشيء من مأتاه لا يستغرب فقد عودنا هذا الرجل منذ سنوات عديدة بمثل هذا العطاء السخي و العمل الإنساني الرفيع والذي رصدناه في أكثر من مجال داخل القلعة الكبرى وخارجها .
ويذكر أن مركز الولاية أحتضن يوم السبت 10 جويلية 2021 جلسة عمل تحت إشراف السيدة رجاء الطرابلسي والي سوسة و بحضور السادة حافظ الزواري عضو مجلس نواب الشعب و المدير الجهوي للصحة و المدير العام للمستشفى الجامعي فرحات حشاد و المدير العام للمستشفى الجامعي سهلول و مدير التجهيز و الصيانة بمستشفى سهلول و رئيس الفرع الجهوي للهلال الأحمر التونسي وذكرت الصفحة الرسمية لولاية سوسة” أنه تم خلال هذه الجلسة ضبط عملية الإقتناءات للتجهيزات الضرورية و المتأكدة لتأمين سير العمل الاستثنائي بالمستشفيات بالجهة وذلك لمجابهة انتشار فيروس كوفيد 19 و الحد من تجاوز طاقة الاستيعاب بأسرة الإنعاش و الأكسيجين و للاستجابة لتوافد المرضى على هذه الأقسام ”.

Share This:

Leave a Reply