معطيات حول قطاع الزيتون والزيت

تونس في المرتبة الاولى عالميا في قطاع زيت الزيتون.

احتلت تونس المركز الأول عالميا في صادرات زيت الزيتون، متجاوزة إسبانيا، حيث حققت صادرات قياسية تقدر بـ 300 ألف طن، وبعائدات تبلغ حوالي 2 مليار دينار تونسي خلال الموسم 2014.2015.

وقالت وزارة  الصناعة والطاقة والمناجم يوم الجمعة 9 أكتوبر2015، إن قيمة الصادرات قد تضاعفت 6 مرات بالمقارنة مع نفس الفترة من الموسم السابق، حيث كانت قد بلغت في ذلك الموسم 46.4 ألف طن، ما يعادل 291 مليون دينار.

وأشارت الوزارة التونسية إلى أن معدل سعر بيع زيت الزيتون في الأسواق الخارجية ارتفع بنسبة 8.3% بالمقارنة مع المعدل المسجل في نفس الفترة من الموسم الماضي.

ويواصل صندوق “النهوض بزيت الزيتون” التونسي دعمه لصادرات زيت الزيتون المعلب التي تبلغ 18.4 ألف طن، محققة في نهاية شهر سبتمبر 2015 نسبة نمو تبلغ 21% ، بالمقارنة مع نفس الفترة من الموسم السابق.

ويعد قطاع زيت الزيتون في تونس أحد أهم الركائز الاستراتيجية للنهوض بالصناعات الغذائية.

olive1

من القيمة الجملية للصادرات الفلاحية% من القيمة الجملية للإنتاج الفلاحي وبنسبة 33 %يساهم القطاع بنسبة 11

– المساحة : 1.76مليون هك مغروسة بـ74 مليون أصل زيتون.
– معدل إنتاج الزيتون خلال الخماسية الأخيرة: 792 ألف طن
– معدل إنتاج الزيت خلال الخماسية الأخيرة: 162 ألف طن
– معدل تصدير خلال الخماسية الأخيرة: 145 ألف طن من الزيت بقيمة 590 مليون دينار.

وتتواجد غراسات زيتون الزيت بأغلب مناطق البلاد نظرا لتأقلمها مع الظروف المناخية والخصائص الترابية وهو ما يساهم في خلق مواطن الشغل باعتبار أن القطع يمنح من 20 إلى 40 مليون يوم عمل في السنة (20 % من العمل الفلاحي). أما بخصوص زياتين المائدة فهي تتوزع بنسبة 74 % في الشمال و 14.6 % في الوسط و 11.4 %   بالجنوب. هذه الغراسات تتوزع على مستغلات فلاحية صغيرة الحجم وتحتل مساحات ضئيلة لا تتعدى 5بالمائة.

تحتوي غابة الزيتون بتونس عديد الأصناف المحليّة المميّزة نذكر منها بالأساس الشملالي والشتوي والجربوعي والزلماطي والزرازي والباروني وشملالي قفصة بالاضافة إلى السيالي والرخامي والمرسلين والوسلاتي وشملالي جربة وشملالي جرجيس وشملالي تطاوين والشمشالي وجامري بن قردان والفخاري والتفاحي والتونسي. وقد أدّى الإنتشار الكثيف لصنفي الشملالي في الوسط والجنوب والشتوي في الشمال إلى حجب بقية الأصناف حيث أن هذين الصنفين يمثلان ما يقارب 85 % من العدد الجملي للزياتين و90 بالمائة من إنتاج زيت الزيتون

olive2

olive4

olive5

olive6

 إضافة إلى الأسواق التقليدية مثل أوروبا وأمريكا الشمالية تمكنت تونس بفضل جودة منتوجها من زيت الزيتون من اكتساح أكثر من 27 وجهة جديدة في الشرق الأوسط، أفريقيا، آسيا وأستراليا.

كما يستمر زيت الزيتون التونسي المعلب في غزو أسواق جديدة حيث يباع حاليا في أكثر من 45 دولة عبر القارات الخمسة.

ترتيب أصناف المحاصيل التونسية الرئيسية

olive_tab

olive_carte

الشملالي      

ينتشر بكثرة في تونس من الوطن القبلي إلى قابس و من الساحل إلى سبيطلة و سيدي بوزيد نظرا لتأقلمه في الظروف المناخية الجافة و شبه الجافة. يحتل ما يقارب 85 ٪ من مساحة زراعة الزيتون ويساهم  بأكثر من 80 ٪ من الإنتاج   الوطني من زيت الزيتون. يتميز الزيت بقليل من المرارة وحار في بعض الأحيان، له طعم الطماطم

 olive11 olive12

الشتوي

يتواجد هذا الصنف أساسا بالشمال و  يحتل 15 ٪ من مساحة زراعة الزيتون

يتميز الزيت بطعم الفاكهة وبطعم العشب الطري. كما أنه مطلوب بشدة لما يحتويه من مركبات فينولية والمواد المضادة للأكسدة

 olive21 olive22

الوسلاتي

يتواجد هذا الصنف بمناطق تونس الوسطى و هي سليانة و القيروان (الوسلاتية و العلا) ويتميز بزيت متناغم جدا: فاكهي النكهة، قليل المرارة، يتميز بطعم اللوز الطازج

 olive31 olive32

الزرازي

صنف يتواجد بأقصى الجنوب وسط شملالي جرجيس و جربة له طاقة إنتاج حسنة.زيتون مائدة رائع، ويقع تفضيله على مجموعة  كبيرة من الزيوت بالرغم من النتائج الغير المنتظمة

 olive41 olive42

olive7

olive8

معطيات مقطتفة من الديوان الوطني لزيت الزيتون ومن وزارة الفلاحة.

Share This:

Leave a Reply